مؤتمر الشرق الأوسط للخصوبة يعقد في دبي ٢١ ـ ٢٢ سبتمبر المقبل

٤ سبتمبر ٢٠١٨ – دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة: تستضيف دبي مؤتمر الشرق الأوسط للخصوبة خلال الفترة من 21 إلى 22 سبتمبر المقبل والذي تنظمه المجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية ممثلة في مراكز هيلث بلاس للإخصاب، ويحاضر فيه 28 خبيراً ومتخصصاً من داخل الإمارات ومن مختلف دول العالم، وبمشاركة 300 طبيب في مختلف تخصصات علاج الإخصاب وتأخر الإنجاب وأمراض النساء والولادة، والفنيين في مختبرات مراكز الإخصاب، و تم اعتماد جلسات المؤتمر بما يعادل 19.5 ساعة من التعليم الطبي المستمر.

وقال السيد مجد أبو زنط الرئيس التنفيذي لشبكة مراكز هيلث بلاس التخصصية أن المؤتمر يعتبر من أكبر المؤتمرات التخصصية التي تعقد في المنطقة لجهة استقطاب أكبر عدد من المتخصصين في مجال الإخصاب لمناقشة الاتجاهات الحديثة في مجال تشخيص وعلاج حالات تأخر الإنجاب وفق أعلى المعايير العالمية، واستخدام الذكاء الاصطناعي  في التطبيقات العملية في مجال الاخصاب  وعلاج تأخر الحمل وستقوم مجموعتنا الطبية بتنظيم هذا المؤتمر بشكل سنوي في إمارة دبي.

وأضاف أن انعقاد المؤتمر يأتي تزامناً مع توسعة المجموعة في افتتاح مركز هيلث بلاس للإخصاب في دبي سعياً لتوفير أفضل الخدمات الصحية في هذا المجال وتوفير حلول مثالية للعديد من الحالات التي تعاني من تأخر الحمل في الوصول إلى نتائج أفضل.

وقالت الدكتورة بهيرة الجيوشي استشارية أمراض النساء والولادة والإخصاب في مركز هيلث بلاس للإخصاب في دبي ورئيسة المؤتمر أنه سيحاضر في المؤتمر أطباء محاضرين ذوي خبرة واسعة من أمريكا وأوروبا والشرق الأوسط  ومن داخل الإمارات، مشيرة إلى أن برنامج المؤتمر يشتمل على إلقاء 24 محاضرة وورش عمل على مدى يومين.

وأوضحت أن المؤتمر سيناقش موضوعات حديثة ذات أهمية منها، تجميد أنسجة المبيض للحفاظ على خصوبة المرأة المستقبلية، وفحص الجينات والكروموسومات، وتحسين التقنيات الموجودة لزيادة عدد البويضات لرفع نسب حدوث الحمل، وأحدث التقنيات المستخدمة في تجميد الأجنة والبويضات، والأساليب الحديثة في اختيار الأجنة السليمة، إلى جانب مناقشة تقنيات استخدام المناظير وجراحات اليوم الواحد كأساليب علاجية للعديد من الحالات المرضية لرفع نسب حدوث حالات الحمل.

وقالت الدكتورة بهيرة أن المؤتمر يتضمن ورشة عمل عن الأساليب الجديدة في  تقنيات خزعة الأجنة مشيرة إلى أن الدراسات العلمية تشير إلى أن نسب حدوث الحمل ترتفع إلى 50% مع إرجاع جنين واحد، وأن مضاعفات الحمل المتعدد قد تصل الى نسبة 25% في حالة إرجاع  جنينين، موضحة أن  معايير الممارسة التابعة للتنظيم الصحي تشير إلى أنه إذا كان عمر الأم أقل من 30 عاماً يتم إرجاع جنين واحد، وأقل من 35 عاماً يتم إرجاع جنينيين، ومن فوق سن 40 عاماً ممكن إرجاع ثلاثة أجنة، مع الأخذ في الاعتبار أن مضاعفات فقدان الحمل وسكر الحمل والولادة المبكرة والاطفال المبتسرين تزداد مع زيادة عدد الأجنة التي يتم إرجاعها.

وأضافت أنه ستقدم الدكتورة نهلة كاظم استشارية طب الإخصاب في مستشفى توام في مدينة العين محاضرة عن استخدام الذكاء الاصطناعي في تقنيات الإخصاب، ويلقي الدكتور سعدون سعدون الرئيس الطبي في مستشفى دانة الإمارات محاضرة عن جراحات المناظير للنساء ويلقي الدكتور هشام العناني أستاذ معالجة الخصوبة في مصر محاضرة عن تجميد نسيج المبيض، كما تلقي الدكتورة فاخرة شروزي زيدي أستاذة أمراض النساء والولادة في لندن محاضرة عن معالجة بطانة الرحم لرفع نسبة الخصوبة، وتلقي الدكتورة رواء الجنابي أستاذ أمراض النساء والولادة في العراق محاضرة عن تكيس المبايض نظراً لأن 30% من أسباب تأخر وعدم حدوث الحمل تعود إلى مشكلة تكيس المبايض.

والجدير بالذكر أن برنامج المؤتمر يشتمل على إقامة 3 ورش تدريبية للأطباء والفنيين المشاركين في مختلف موضوعات المؤتمر، كما سيقام معرض طبي بمشاركة عدد من الشركات الطبية العالمية حيث تعرض آخر ابتكاراتها في مجال العلاج الدوائي وجراحات اليوم الواحد وأحدث المعدات التشخيصية والعلاجية وينظم المؤتمر شركة لييلا لإدارة الفعاليات.