من نحن

يعتبر مركز "هيلث بلاس" للإخصاب شمعة أمل للأزواج في جميع أنحاء المنطقة.

ويعد المركز أول منشأة مستقلة في هذا المجال ضمن إمارة أبوظبي، حيث يوفر أحدث الخدمات الشاملة ذات المعايير التقنية رفيعة المستوى لتشخيص ومعالجة العقم، والتي تشمل أطفال الأنابيب والتلقيح المجهري والجراحة الإنجابية ومعالجة العقم عند الرجال.

 

نسب النجاح لدى مركز أطفال الأنابيب

نحن فخورون بالنتائج الإيجابية التي استطعنا توفيرها لمرضانا على مدى السنين علماً بأن نسبة حدوث الحمل بعد إجراء عمليات أطفال الأنابيب والتلقيح المجهري متصلة بعوامل مساهمة متعددة. إن أبرز تلك العوامل هو سن المرأة التي تخضع للعلاج وطبيعة السبب الطبي الذي يؤخر حدوث الحمل. ووفق المعدلات العالمية، فإن المرأة التي يتراوح عمرها بين 18 و34 عام تتمتع بنسب نجاح أعلى للحمل من المرأة الأكبر سناً.

كما نفخر بكون معدلات الحمل والولادة في مركزنا تماثل معدلات الولادات في المملكة المتحدة بحسب دراسات مركز إمبريو ترانسفير لأطفال الأنابيب..

 

راحة مرضانا

نقدم جهوداً جبارة في مركز "هيلث بلاس" للإخصاب في تطوير خدماتنا بشكل مستمر لنحافظ على تميزنا. حيث نقوم بتسجيل آراء مرضانا بشكل يومي عبر نظام خاص لتقييم رضا المرضى، مما يتيح لنا استعراض البيانات وتحسين برامجنا لتتلاءم مع احتياجاتهم بطريقة أفضل.

وقد حصلنا وبكل فخر على تحقيق نسبة 95% من الردود الإيجابية بشكل عام، كما ارتفعت تلك النسبة بشكل كبير من حيث ثقة المرضى بآراء الأطباء وخططهم العلاجية، إضافة إلى حُسن معاملة كوادرنا بشكل عام.